ثورة أون لاين:

أكد سفير روسيا الاتحادية في لبنان الكسندر زاسبكين أن الولايات المتحدة تتحمل مسؤولية تعطيل وعرقلة الحل السياسي للأزمة في سورية مبينا ان وجود المجموعات الإرهابية في سورية يتركز في مناطق وجود القوات الأمريكية.

ودعا زاسبكين في حديث تلفزيوني اليوم إلى توحيد كل الجهود للقضاء على الإرهاب في سورية لافتا إلى أن الأمريكيين يستخدمون مزاعم محاربة الإرهاب للبقاء في سورية .

وقال زاسبكين إن التخفي الأمريكي وراء مزاعم محاربة إرهابيي “داعش” قصة طويلة وكانه ديكور معين وهم يتخفون وراء اتهامات وادعاءات للبقاء في سورية مبينا أن كل الخطوات الأمريكية هي في نفس الإطار وتهدف لوضع العراقيل لمنع الحل السياسي للأزمة في سورية.

وأضاف إن” الإرهاب يهدد الجميع ولكن الأمريكيين لا يعترفون بذلك ولا يريدون الاعتراف بحتمية القضاء عليه”.

Share