ثورة أون لاين:

جدد المتحدث باسم الرئاسة الروسية ديميتري بيسكوف اليوم موقف روسيا الرافض لوجود قوات أجنبية في سورية دون إذن من حكومتها مشيرا إلى أن موقف موسكو من هذه القضية لم يتغير.

وبين بيسكوف في مؤتمر صحفي بموسكو نقلته سانا أن “الموقف الروسي إزاء وجود قوات عسكرية أجنبية في سورية على أساس غير شرعي معروف”.

وأكدت روسيا مرارا أن وجود القوات العسكرية الأجنبية في سورية انتهاك للقانون الدولي فيما تواصل الولايات المتحدة سياساتها العدائية وتدخلها بشؤون الدول المستقلة وعلى رأسها سورية عبر استمرار دعمها للتنظيمات الإرهابية والتمسك بوجودها غير الشرعى فيها أيضا.

وشدد المتحدث باسم الرئاسة الروسية على أن مواجهة التنظيمات الإرهابية في سورية ستستمر.

يذكر أن القوات الجوية الروسية بدأت عملية عسكرية في الثلاثين من أيلول عام 2015 بناء على طلب من الدولة السورية دعما لجهود الجيش العربي السوري في محاربة تنظيم “داعش” الإرهابي فيما تقود الولايات المتحدة تحالفا استعراضيا غير شرعي من خارج مجلس الأمن ودون تنسيق مع الحكومة السورية بزعم مكافحة الإرهاب.

 

المصدر :سانا

Share