ثورة أون لاين:

أكد مندوب روسيا لدى منظمة حظر الأسلحة الكيميائية ألكسندر شولغين أن العدوان الثلاثي الأمريكي البريطاني الفرنسي على سورية يؤكد عدم اكتراث دول العدوان بمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية واستخفافهم بها.

ونقلت وكالة تاس عن شولغين قوله اليوم “إن الدول الثلاث تؤكد بعدوانها على سورية أنها “لا تكترث بمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية وتظهر استخفافها المطلق بقيادة الأمانة الفنية للمنظمة المتمثل بمديرها العام أحمد أوزومجو”.

وأضاف شولغين “في ظل ذلك يتجلى أن الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا تشن حربا حقيقية على منظمة حظر الأسلحة الكيميائية”.

وكانت بعثتا سورية وروسيا لدى منظمة حظر الأسلحة الكيميائية قدمتا أمس الأول 17 شاهدا بمقر المنظمة في لاهاي لإثبات أن الهجوم الكيميائي المزعوم في مدينة دوما عبارة عن مسرحية مفبركة.

يذكر أن الدفاعات الجوية في الجيش العربي السوري تصدت في 14 من الشهر الجاري لعدوان ثلاثي بالصواريخ من قبل الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وأسقطت معظم الصواريخ وحرفتها عن أهدافها.

Share