ثورة أون لاين:

أكدت صحيفة ديلي تلغراف البريطانية أن رئيس النظام التركي رجب طيب أردوغان يعتمد خطابا يقوم على التحريض على العنف والتطرف.

وقالت الصحيفة إن مقطع فيديو تم تداوله على الانترنت ويظهر فيه أردوغان متحدثا إلى طفلة ترتدي زيا عسكريا خلال مؤتمر لحزبه الحاكم “العدالة والتنمية” في مدينة قهرمان مرعش الجنوبية ويقول لها: “إنها ستتكرم إذا استشهدت في سبيل تركيا” أثار موجة من الانتقادات الواسعة باعتباره تحريضا على العنف والقتل.

ونقلت الصحيفة عن نائب رئيس حزب الشعب الجمهوري التركي المعارض ويلي أغبابا قوله تعليقا على الفيديو إن “إحضار طفل صغير إلى المنصة أمام الآلاف من الناس والقول له إن الموت نعمة هو خطأ كبير.. لا ينبغي أبدا أن يكون الأطفال في ظل الأسلحة ويجب ألا يكونوا في الحروب”.

يذكر أن نظام أردوغان أدرج مواد دينية متطرفة في مناهج التعليم على مختلف المستويات كما زاد من الدعم المخصص للمدارس الدينية والتي تعتمد مناهج فيها الكثير من الأفكار المتطرفة.

ودأب النظام التركي على دعم جماعة “الإخوان المسلمين” الإرهابية التي تعمل على نشر أيديولوجيا التطرف والعنف في العالم كما حول أراضي تركيا إلى مقر ومعبر للتنظيمات الإرهابية المتطرفة بما فيها داعش وجبهة النصرة المدرجان على لائحة الإرهاب الدولية وقدم مختلف أنواع الدعم لها.

 

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث