ثورة أون لاين:

أشار الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إلى ضرورة أن ينسق النظام التركي عمليته العسكرية  العدوانية في منطقة عفرين شمال سورية مع حلفائه الأوروبيين من حلف الناتو.

وحذر ماكرون في مقابلة مع صحيفة "لو فيغارو" الفرنسية نشرت اليوم  أنقرة من استغلال مسألة محاربة الإرهاب كذريعة للتدخل عسكريا في سورية، في إطار  ما سمي عملية "غصن الزيتون" التي يديرها جيش  النظام التركي بالتعاون مع تنظيمات ارهابية  مواليه  له ضد الفصائل الكردية في عفرين.
وذكر ماكرون أنه يعتزم بحث هذه المسألة مرة أخرى مع نظيره التركي ، مشددا على أن طابع العملية التركية في عفرين يتطلب إجراء مشاورات "ليس بين الأوروبيين وحدهم بل وبين الحلفاء بالمعنى الأوسع".

وأسفر إطلاق أنقرة  ما سمي عملية "غصن الزيتون"  العدوانية في 20 من الشهر الجاري عن تصعيد التوتر بين تركيا وحلفائها في الأطلسي.

وقال ماكرون اتضح أن هذه "العملية تتخذ منحى غير محاربة خطر الإرهاب المحتمل على الحدود التركية وتتحول إلى عملية غزو وهذه مشكلة حقيقية بالنسبة لنا".

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث