ثورة أون لاين:

أثار فيديو للحظة وصول رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري، إلى باريس، جدلا واسعا في مواقع التواصل الاجتماعي.

وظهر الحريري أثناء نزوله من السيارة، يمشي وهو يعرج على قدمه اليمنى، فيما قال ناشطون لبنانيون إنه لم يكن يعاني من أي مشاكل في قدميه سابقا.

وذهب مغردون إلى القول إن السلطات السعودية عذّبت الحريري، وأبقته عندها طيلة هذه المدة لتختفي آثار التعذيب.

فيما استاء مغردون من إبقاء قسم من عائلة الحريري في الرياض، وهما نجله عبد العزيز، وابنته لؤلؤة.

وقال مغردون إن إبقائهما في الرياض بحجة "الامتحانات" المدرسية، أمر يصعب تصديقه، متوقعين أن يكون إبقاؤهما لإجبار سعد الحريري على العودة للرياض بأي وقت.

يشار إلى أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون استقبل الحريري بصفته رئيسا للوزراء اللبناني، وسط توقعات بأن يعدل الأخير عن قرار استقالته.

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث