ثورة أون لاين: أكد مسؤول سعودي رفيع المستوى، أن عاهل النظام السعودي سلمان بن عبدالعزيز، لا يخطط للتنازل عن العرش لنجله ولي العهد، الأمير محمد بن سلمان.
وردا على التكهنات التي تزعم بأن صعود محمد بن سلمان إلى العرش بات وشيكا، قال المسؤول، بحسب وكالة بلومبرغ الإخبارية، إن "تنازل الملك عن العرش فرضية غير مُـحتملة على الإطلاق".
وأضاف المسؤول، الذي طلب عدم ذكر اسمه، بحسب "بلومبرغ" "عادة ما يظل الملوك السعوديون في السلطة حتى تتدهور أوضاعهم الصحية بما يحولهم دون مُـباشرة عملهم"، مُستشهداً في هذا الصدد بالملك فهد، الذي بقي ملكاً حتى وفاته في عام 2005، على الرغم من مرضه الشديد في آخر سنوات حكمه.

وبيّن المسؤول السعودي، أن سلمان، 81 عاماً، يتمتع بصحة بدنية "ممتازة"، مشيراً إلى أن من يزعمون خلاف ذلك "لا يفهمون العادات والتقاليد الملكية في السعودية"، بحسب وكالة بلومبرغ الأمريكية.

وأشارت "بلومبرغ"، إلى أنه ما من عاهل سعودي تنازل عن عرشه، وهو لا يزال على قيد الحياة، باستثناء تنازل الملك سعود بن عبدالعزيز عن العرش لصالح شقيقه الوريث، الأمير فيصل، في منتصف 1960، بعد ضغوط من أفراد الأسرة الحاكمة.

وكانت صحيفة "فورين بوليسي" الأمريكية، قالت في تقرير لها، إن ولي العهد السعودي  محمد بن سلمان يجهزنفسه ليكون ملكا نهاية الأسبوع الجاري، فيما نقلت وكالة "رويترز" عن "متعاملين"، أن النفط صعد بفعل عوامل من بينها شائعات بأن العاهل السعودي سلمان سيتنازل عن العرش لولي العهد محمد بن سلمان قريباً.

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث