ثورة اون لاين: قدمت وزارة النقل إلى رئاسة مجلس الوزراء مشروع قانون خاص بضابطة خاصة لحماية السكك الحديدية, وبينت مصادر مديرية متابعة شؤون النقل بالخطوط الحديدية في الوزارة أن المشروع يتضمن إحداث مديرية خاصة لحماية السكك الحديدية على أن يتم رفدها بعناصر مدربة توزع على المحطات بالتنسيق مع وزارتي الدفاع والداخلية.
وأضافت المصادر أن المشروع ينظم عمل العاملين في الخطوط الحديدية داخل القطر وخارجه وآليات التعامل مع المسافرين في حالات الحوادث حيث إنه في الوقت الحالي يمكن للقضاء توقيف سائق القطار وتجريمه في حالات الحوادث علماً أن القطار يسير على سكة وغالباً لا يكون للسائق علاقة في الحادث لأن أفضلية المرور للقطار كما هو معروف عالمياً, وبموجب مشروع القانون الخاص لا يجوز توقيف السائق والقطار إلا لأخذ المعلومات الأولية التي تفيد في التحقيق الجنائي وتعتبر المؤسسة العامة للخطوط الحديدية السورية هي المسؤولة أمام المحاكم.
وأشارت المصادر إلى أن قيمة الأضرار المباشرة التي لحقت بقطاع الخطوط الحديدية بلغت 2,5 مليار ليرة سورية, بينما بلغت قيمة الأضرار غير المباشرة 6,1 مليارات ليرة خلال الفترة من 15/3/2011 وحتى 31/12/2012, كما أن نسبة إنجاز المخطط من نقل الركاب خلال العام الماضي بلغت 8 بالمئة حيث كان المخطط نقل 3,360 ملايين راكب نفذ منه 275 ألف راكب فقط.

نهى علي

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث