آخر تحديث


General update: 23-01-2017 21:24

مراسيم وتشريعات

الافتتاحية

Editorial

بلا قيود

السابق التالي

استفتاء

هل تعتقد أن انتصارات الجيش في حلب ستعجل بهزيمة المشروع الإرهابي ضد سورية

نعم - 90.5%
لا - 9.5%
لاأعلم - 0%

أعلام سوريون

left ads2

كتاب الأسبوع

السابق التالي

باب مرصود

 

ثورة أون لاين: تعكف لجنة متخصصة حالياً على دراسة التعديلات اللازمة على قانون العمل الخاص رقم /17/ للعام 2010 والذي تحدثت وزارة العمل عن توافق بشأنه بين أطراف سوق العمل الثلاثة, وهي وزارة العمل وممثلو القطاع الخاص والاتحاد العام لنقابات العمال, إلا أن ما ظهر بعد فترة وجيزة من صدور القانون الخاص رقم /17/ خرجت بعض هذه الأطراف لتعلن أن ثمة ثغرات كبيرة تعتري القانون, ولا بد من تعديله لتداركها, وكان اتحاد العمال أكثر المتحفظين كما كان لأصحاب العمل تحفظاتهم أيضاً.
أما المواد التي سيصار إلى تعديلها حسبما تسرّب من مصادر اللجنة التي تعمل على دراسة القانون وتعديلاته, فتتمثل أولاً بنص المادة المتعلقة بتشكيل المحاكم العمالية لأنها مشكلة في القانون المطلوب تعديله من ممثلين عن غرف الصناعة والتجارة والسياحة وهذا يعقّد ويؤخّر جلسات المحاكمة لأن هؤلاء الممثلين لا يكونون قادرين في أغلب الأحيان على حضور الجلسات ما يحتم تأجيل المحاكمة من أساسها.
أما النقطة الثانية التي يجري بحث تعديلها فتتعلق بالمنشآت والمؤسسات التي تغلق أبوابها بسبب الأوضاع الاقتصادية, ويخرج أصحابها إلى خارج البلاد, تاركين آلاف العمال من دون عمل أو تعويض.
أما النقطة الثالثة التي يصار إلى تعديلها فتلك التي تتعلق بالمواد التي تنص على إنهاء عقد العامل وتسريحه, سواء كان هذا التسريح بشكل تعسفي أو بسبب حالات الإعسار وإغلاق المنشأة وهذه نقطة بالغة الأهمية, فإننا نرى حالياً أن آلاف العمال باتوا في الشوارع بلا عمل وقد تكفلت الأزمة الراهنة بكشف عورات قانون العمل الذي يبدو أنه بحاجة ماسة إلى الاستدراك والتعديل.
 

ثورة أون لاين- نهى علي

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث

هذا علمي

خطاب القسم

كلمة الثورة أون لاين

ورد الآن

فوق الطاولة

مواقع صديقة

facebook-twitter

 

 

صحتك بالدنيا