آخر تحديث


General update: 27-04-2017 14:47

مراسيم وتشريعات

الافتتاحية

Editorial

السابق التالي

بلا قيود

السابق التالي

استفتاء

هل ترى في العدوان الأمريكي على سورية انتقاماً لاسرائيل لإسقاط الطائرة الإسرائيلية من مطار الشعيرات

أعلام سوريون

left ads2

كتاب الأسبوع

باب مرصود

 

ثورة أون لاين -أنيسة عبود:
خميس الألم

في مدينتي جبلة بحر حزين يزرر موجه على الدماء‏

وملعب ينحني راكعاً لدفتر طفل لم يصل إلى بيته في موعد الغداء‏

وعلى أرصفتها أشلاء زمن رحل وبقايا زمن سيأتي‏

وفي المنعطف بين الكراج والحديقة يد طفل وحذاء‏

وعلى باب متجر يغفو رأس امرأة تحمل خبزاً‏

وبعض تفاحات وكمشة من عويل الأربعاء‏

تدثرت الشوارع بالانتظار‏

ونامت على جراحها صلاة الأولياء‏

؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟‏

في جبلة مدرج أثري تهدمت حجارته من البكاء‏

وعند جامع السلطان إبراهيم نادت أم علي ابنها فنادى السور - وامعتصماه -‏

لم يعد جعفر من السوق‏

ولا وصل طارق من زمن الحريق‏

مع ذلك ظلت جبلة ترتب حزنها وظل المطر يغسل دم الأسئلة‏

..........................‏

شارع الملعب لا تنح‏

ليست هي ملهاتك الأولى ولا آخر طريق للمعجزة‏

توقفت قوافل الشهقات‏

وتعرجت طريق المجزرة‏

أيها الوالغون في دمنا اشربوا اللعنات من كؤوس الوقت‏

في أول المبتدأ وفي آخر الخبر‏

قل هو الله أحد‏

ماذا يجري يا بلد؟‏

.................................‏

في وطني نسكن مع الموت في حارة واحدة‏

نسير إلى السوق معاً‏

وقد نركب سيارة الأجرة معاً‏

نتبادل الكلام والسؤال والخديعة الطازجة‏

وننزل المقهى أ و نستعير وجوهنا من بعضنا‏

في وطني‏

ست سنوات والموت يقف في الساحات كشرطي السير‏

يلبس قبعة النهايات‏

ويطرز كتفيه بالدم والدولار‏

يسلم على الأطفال العابرين‏

ويركض خلف الأمهات الشابات‏

يخلصهن أكبادهن ويجثو متعباً يشرب السنين‏

............‏

في وطني‏

نحن والموت قد نسكن في غرفة واحدة‏

مرة يسهر قربنا ومرة ننام على يديه‏

ومرات توقظه الغفلة فيهرب من المصادفة‏

في وطني‏

منذ سنوات نصعد جبلاً أو ننزل إلى الهاوية‏

يركض خلفنا الموت وأحياناً يسبقنا‏

يشرب كؤوسنا‏

وقد نطارد معاً طيور العذاب ونطلق معاً الرصاص على أسمائنا‏

ست سنوات لا يفارقنا هذا المتربص بنا‏

الجاحد‏

القانط الحاقد‏

نرمي له أشياءه , نطرده‏

لكنه يلمها‏

ويرجع ضاحكاً إلى بيوتنا‏

؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟‏

أيها الموت أما تعبت من موتنا؟‏

فما الذي أتى بك يوم الخميس إلى مدينتي المتعبة‏

كان عليك أن تمسك بالكلاب الغريبة الشاردة‏

كان عليك أن تغادر ولا تمر من هنا‏

غادر أيها الجبار‏

هناك أوطان لديها مال وبترول وولائم تسرك‏

هناك بيوت تقدر أن تحتفي بك أكثر من بيوتنا‏

فارحل ..غادر ديارنا‏

اترك لنا السلام على الشهداء السلام على الخميس الحزين‏

السلام على أبنائنا.‏

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث

 
 
 
 

هذا علمي

خطاب القسم

كلمة الثورة أون لاين

السابق التالي

ورد الآن

فوق الطاولة

السابق التالي

مواقع صديقة

 

facebook-twitter

 

 

صحتك بالدنيا