ثورة أون لاين:

أكد المهندس نجوان ابراهيم رئيس دائرة الزيتون في مديرية الزراعة باللاذقية، أنّ كمية الزيتون المقدّر إنتاجها الأولي لهذا الموسم هي ٤٤ ألف طن،

و أن عدد الأشجار الكلي ١٠،٣٠ مليون شجرة موزعة على مناطق المحافظة، حيث يتمّ تقدير الإنتاج الأولي في شهر حزيران مع العلم الجهات المعنية بهذه المعلومات والأرقام، ثم يتم تقدير الإنتاج النهائي في نهاية العام.‏

و عن موسم ٢٠١٨ لفت إلى أن هذا الموسم يعتبر موسم معاومه (قلة حمل) و هذه ظاهرة طبيعية فيزيولوجية وراثية يختص بها الزيتون.‏

و أضاف: لكن مع قلة الإنتاج المتوقع فقد طرأت ظروف مناخية أدت إلى تساقط الثمار في شهري تموز و آب، و ذلك بسبب ارتفاع الحرارة من جهة و ارتفاع و انخفاض الرطوبة بشكل متكرر ما أدى إلى زيادة كمية الثمار المتساقطة .. و بالتالي انخفاص الإنتاج نوعاً ما، و هذا ما سيتم لحظه مستقبلاً بتقدير الإنتاج النهائي.‏

وبنت آنه تتمّ متابعة وضع الزيتون من قبل المديرية حيث تمّ تنفيذ حملة لمكافحة ذبابة ثمار الزيتون باستخدام المواد الجاذبة التي تمّ توزيعها مجاناً على الفلاحين.. لأن هذه الإصابة تؤدي إلى تدني نوعية الزيت الناتج.. كما أنّه في حال شدة الإصابة تؤدي إلى تساقط حبات الزيتون في مرحلة النضج و بدء تكون الثمرة بنسبة ٥٠% فما فوق.‏

 

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث