ثورة أون لاين:

قال عضو المكتب التنفيذي لقطاع الأملاك والموازنة في "محافظة دمشق" فيصل سرور، إن كلفة صيانة جسر فيكتوريا كاملاً تبلغ 131 مليون ليرة سورية، وذلك وفق العقد الموقع مع "مؤسسة الإسكان العسكرية" في 2016.
وأوضح سرور أن المحافظة بدأت منذ عام ونصف العام تقريباً بتأهيل أساسات جسر فيكتوريا واليوم وصلت إلى آخر مرحلة وهي صيانة ظهره، حيث سيتم فيها استبدال جميع فواصل التمدد بأخرى جديدة.
وبيّن عضو المكتب التنفيذي أن الجسر بني قبل 50 عاماً، فكان هناك حاجة ضرورية لتأهيل الأساسات والأعمدة والحوامل مشيراً إلى أن الهدف الأساسي كان عدم قطع السير لذا يجري تأهيله وفق عدة مراحل.
وأكد سرور ضرورة إجراء صيانات دورية باستمرار للجسر، لكن الحمولات الكبيرة والعوامل الجوية التي يتعرض لها الجسر استعدى تأهيله من الأساسات، وتغيير فواصل التمدد.
ومن المقرر، أن يتم إغلاق جسر فيكتوريا 21 الشهر الجاري لمدة 40 يوماً، على أن يكون الإغلاق بشكل منفصل أي 20 يوماً للجهة اليمنى، ثم 20 يوماً للجهة الأخرى، وبعد الانتهاء منه تبدأ صيانة جسر الثورة.
ويعد جسر فيكتوريا أول جسر بُني وسط دمشق بجانب نهر بردى، ليربط بين ساحة المرجة وسوق البحصة ومحطة الحجاز، وشارعي سعد الله الجابري وبورسعيد.
وجاءت تسمية الجسر بفيكتوريا نظراً إلى بنائه قرب "فندق فيكتوريا"، وهو أول فندق شُيد في دمشق أواخر القرن التاسع عشر على الطراز الأوروبي، وأعد الفندق لاستقبال الملكة البريطانية فيكتوريا
 

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث