ثورة أون لاين:

بتطوّر تقني كبير يحاكي عمليات الزراعة العالمية يستمر إجراء عمليات زراعة الكلية في الهيئة العامة لمشفى الكلية الجراحي بدمشق وبنسب نجاح تجاوزت الـ 98%،

مدير المشفى الدكتورة رانية الديراني بين (للثورة) أن 90% من مرضى المشفى تقدَّم لهم الخدمة مجانية 100%،‏‏

‏‏

ابتداء من جميع خدمات الإسعاف، والكلية الصناعية، والداخلية، والجراحية، ونقدّم الخدمة بشكل مجاني مع الأدوية للمهجّرين، وذوي الشهداء، والجرحى، والفقراء، والعاملين في القطاع الصحي، وهم يحصلون على كامل الخدمات مجاناً، لافتة إلى أن عدد عمليات زراعة الكلية بلغ العام الماضي 60 عملية زراعة، وخلال الربع الأول من العام الحالي وصل إلى 19عملية، وأنه يتم القيام بعمليات نوعية جداً في زراعة الكلية، وهي مجانية في العام، وفي القسم الخاص تبلغ التكلفة ما بين 250 -300 ألف ليرة، حسب مدة إقامة المريض، وهذا المبلغ لقاء العمل الجراحي للمريض، والمتبرع والإقامة للمريض والمتبرع والأدوية.‏‏

ونوهت مدير عام الهيئة بأنه أصبح بالإمكان إنجاز كافة التحاليل والصور والأعمال الطبية داخل المشفى، وكافة الأدوية والمواد متوافرة في المشفى، ولا يتكلف المريض شراء أي دواء من خارج المشفى، موضحة أن هناك جهازاً جديداً ومهماً جداً وهو (CRRT) للتنقية البطيئة وهو نوعي جداً، ويستخدم للغسيل للحالات الخاصة مثل مرضى القلب، والمرضى الذين لا يتحملون إجراء الغسل العادي، وكذلك يستخدم لفصل البلازما للحالات التي يحصل لديها رفض الزرع، وهو غير متوافر في القطاع الخاص، ويوجد في الهيئة جهازان الأوّل في الكلية الصناعية، والثاني في العناية المشدّدة، مشيرة إلى أنه وبعد أعمال الترميم وإعادة التأهيل تم توسيع الأقسام القائمة من كلية صناعية وداخلية وجراحة وزرع وغيرها، إضافة إلى المخابر، وقاعات المحاضرات والإدارة، كما أصبح في المشفى غرفة عمليات صغرى في كل شعبة، ومخبر تحليل، وجهاز إيكو، وجهاز كلية صناعية، وكما أصبح هناك لوحة تضم شبكة الأوكسجين، وماصات المفرزات، وغيرها من التجهيزات الحديثة، وتم استبدال 75 سريراً جديداً في الجراحة والداخلية، وإضافة ثلاثة أسرة جديدة للعناية المشددة، وسرير عناية مشددة للعزل، كما يوجد في المشفى غرفة عمليات خاصة في الجراحة التنظيرية وتفتيت الحصيات عبر المنظار، إضافة إلى أنه تم تطوير الخدمة في كل غرفة سواء خاصة أو عامة، حيث أصبحت الخدمات ضمن الغرفة.‏‏

وبالنسبة للخدمات المأجورة ذكرت مدير عام الهيئة أن الخدمات الطبية هي واحدة في كل الأقسام، وأن الخدمات المأجورة تقدم في القسم الخاص والذي فيه خدمة فندقية مختلفة فقط، منوهة أنه يتم تقاضى مبالغ رمزية جداً، حيث إن أجرة جلسة الغسيل ألف ليرة وتحليل الأنسجة 6500 ليرة بينما في القطاع الخاص تصل جلسة الغسيل إلى 24 ألف ليرة، وتحليل الأنسجة تكلفته 35 ألف، كما يتم توفير دواء بقيمة 6000 ليرة وبشكل مجاني لمريض الخاص، وهذه الأدوية تقدم مجانية سواء كان المريض في القسم العام أم القسم الخاص، موضحة أنه تم زيادة عدد أجهزة الكلية الصناعية من 16 جهازاً إلى 71 جهازاً الآن، وهي من الأجهزة المتطوّرة، وأن أجهزة الكلية الصناعية في القسم الخاص مخصصة للمرضى الخارجيين من غير المقيم في المشفى؛ لأن مرضى الداخلية والجراحة والزرع لديهم أجهزة غسيل في مكان وجودهم.‏‏

وأضافت مدير عام الهيئة أنه يوجد 250 مريضاً لغسيل الكلية بشكل مجاني، ولهم برنامج غسيل لا يتبدّل، ولا يمكن تسجيل أي مريض جديد إلا في حال وجود شاغر ناجم عن الوفاة، أو الانتقال إلى مكان آخر، مشيرة إلى أنه يتم استقبال المرضى الجدد بشكل يومي، ويتم تقديم جلسات الغسيل لهم في نفس اليوم في القسم الخاص، وبتكلفة رمزية هي ألف ليرة سورية للجلسة تتضمّن أجرة الغسيل، وجميع المواد اللازمة، مشيرة إلى أن جلسة الغسيل في القطاع الخاص مع الأدوية تتجاوز 24 ألف ليرة.‏‏

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث