ثورة أون لاين:

أكدت الوثيقة الختامية لاجتماع وزراء خارجية بلدان حركة عدم الانحياز المنعقد في باكو على إدانة الإرهاب الذي يستهدف سورية وكل ممارسات تنظيمي “داعش” والقاعدة الإرهابيين والكيانات الإرهابية المرتبطة بهما.

وأدان وزراء خارجية بلدان حركة عدم الانحياز في الوثيقة الختامية كل الأعمال العدائية التي يرتكبها كيان الاحتلال الإسرائيلي ضد سورية ودعمه للتنظيمات الإرهابية.

وشددت الوثيقة الختامية على ضرورة التوصل إلى حل سياسي للأزمة في سورية عبر عملية سياسية بقيادة سورية.

ولفتت الوثيقة إلى أن وزراء خارجية بلدان حركة عدم الانحياز يعربون عن قلقهم العميق جراء التدابير القسرية الاقتصادية الأحادية الجانب المفروضة على الشعب السوري والتي تؤثر سلبا على معيشة السوريين.

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث