ثورة أون لاين:

جددت سورية مطالبتها قوات الاحتلال التركي بالانسحاب الفوري وغير المشروط من الأراضي السورية والذي يشكل تواجدها انتهاكا سافرا للقانون الدولي.

وقال مصدر رسمي في وزارة الخارجية والمغتربين في تصريح لـ سانا “دأب المسؤولون في النظام التركي مؤخرا على اطلاق التصريحات حول زوال الخطر الأمني الذي شكله تواجد المسلحين في عفرين والذي استغله نظام أردوغان كذريعة لتبرير عدوانه الغادر والموصوف على مدينة عفرين السورية.. وأنه بزوال هذا الخطر المزعوم فإنهم سيسحبون قواتهم من الاراضي السورية”.

وأضاف المصدر “إذا أخذنا على محمل الجد لمرة واحدة تصريحات المسؤولين في النظام التركي المخادعة والفاقدة لأدنى درجات الصدقية فإن السؤال الذي يطرح نفسه هو.. ما دام الخطر الأمني المزعوم قد زال فماذا تنتظر حكومة حزب العدالة والتنمية لسحب قواتها الغازية من سورية والذي يشكل تواجدها انتهاكا سافرا للقانون الدولي”.

وختم المصدر تصريحه بالقول “إن سورية تجدد المطالبة بالانسحاب الفوري وغير المشروط لقوات الاحتلال التركي من الأراضي السورية.

وتطالب المجتمع الدولي بالتحرك لوضع حد لهذا العدوان الذي زرع الدمار وسفك الدماء وشرد الالاف من أبناء مدينة عفرين. 

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث