ثورة أون لاين - حماة - عهد رستم:
ركزت مداخلات أهالي مدينتي تل سلحب والسقيلبية بمنطقة الغاب غربي المحافظة على ضرورة إحداث مكتب لمتابعة شؤون أسر الشهداء في منطقة الغاب ومتابعة ملف المفقودين والمختطفين من مدنيين وعسكريين خلال الأحداث الجارية في القطر.

كما طالب الأهالي خلال الاجتماع الذي عقد في صالة مركز ثقافي مدينة السقيلبية بوضع حد لعمليات ابتزاز المواطنين من قبل ضعاف النفوس الذين يقومون بأعمال الخطف والسرقة وعدم التساهل في قمع تلك الحالات أو أي مظهر مسيء بحق الوطن والمواطن كائناً من كان من يرتكب هذه المخالفات فالقانون وجد ليطبق على الجميع.

وأكدت المداخلات على زيادة مخصصات المنطقة من مادة المازوت المخصصة للتدفئة وتسهيل وصول المزارعين إلى أراضيهم الزراعية سيما في المناطق التي أعاد الجيش الأمن والأمان إليها بعد تحريرها من الإرهابيين وإعادة زراعة تلك الأراضي التي تبلغ مساحتها آلاف الدونمات واستثمار كل شبر من الأراضي الزراعية لما فيه زيادة رقعة المحاصيل المزروعة ودعم ورفع إنتاح المحاصيل خاصة الاستراتيجية منها كالقمح والشعير والشوندر السكري. فضلا عن إقامة منشآت اقتصادية في منطقة الغاب كونه يتوفر فيها كافة الموارد المطلوبة

وأكد أمين شعبة الغاب لحزب البعث شريف حمودة على متابعة كافة القضايا المطروحة منوها بحرص الدولة على متابعة ملف المفقودين خلال الأحداث الجارية وهي تعمل جاهدة لتحرير كل المختطفين من قبل المجموعات الإرهابية المسلحة وإعادتهم إلى ذويهم وأسرهم

حضر الاجتماع عدد من مديري الدوائر الخدمية.
 

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث