آخر تحديث


General update: 21-02-2017 12:19

مراسيم وتشريعات

الافتتاحية

Editorial

السابق التالي

بلا قيود

السابق التالي

استفتاء

هل تعتقد أن انتصارات الجيش في حلب ستعجل بهزيمة المشروع الإرهابي ضد سورية

نعم - 90.5%
لا - 9.5%
لاأعلم - 0%

أعلام سوريون

السابق التالي

left ads2

كتاب الأسبوع

باب مرصود

 

ثورة أون لاين:

نظمت اليوم المدرسة الباكستانية الدولية بالتعاون مع وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل والسفارة الباكستانية بدمشق مبادرة بعنوان “الأمل 2017” تضمنت تقديم مجموعة من الكراسي المتحركة والقرطاسية والسلات الغذائية لطلاب معهد الأمل للأطفال المعوقين حركيا في باب مصلى بدمشق .

وفي كلمة لها خلال حفل توزيع المساعدات في مبنى المعهد أشارت وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل ريمه قادري إلى أان المبادرة تعبر عن التفاعل والتواصل وتشكل ترجمة فعلية للمسؤولية الاجتماعية لدى طلاب المدرسة ولا سيما أنها ستسهم في دمج الأطفال ذوي الإعاقة بالحياة التعليمية والاجتماعية مؤكدة أن الحكومة السورية حريصة على تقديم الرعاية لذوي الإعاقة والاهتمام بهذه الشريحة رغم الصعوبات التي فرضتها الحرب الإرهابية التي تشن على سورية.

وفي كلمة له قال سفير الجمهورية الباكستانية بدمشق “اطهر حسين بخاري” .. إن المبادرة “كانت نتيجة تشارك طلاب المدرسة الباكستانية مع أوليائهم وموظفي السفارة وذلك بهدف مساعدة طلاب معهد الأمل من ذوي الإعاقة” مبينا أن المبادرة تتضمن أيضا إقامة مكتبة في المعهد خلال الشهر القادم.

وأشار السفير الباكستاني إلى أن السفارة والمدرسة الباكستانية قامتا خلال الفترة الماضية بعدة مبادرات لدعم الأسر المقيمة في مراكز الإقامة المؤقتة وبعض المدارس مؤكدا عمق العلاقات التي تربط سورية وباكستان.

وأوضح مدير المدرسة الباكستانية طارق أشرف أن المدرسة ستتابع تقديم مساعدات أخرى حيث سيقوم كل طالب بالتبرع بكتاب أو أكثر لافتتاح مكتبة للمعهد متمنيا أن يكون هذا العمل خطوة تشجع المؤسسات والمدارس الأخرى لدعم الأطفال ذوي الإعاقة.

ودعت عضو مجلس إدارة المدرسة الباكستانية الدولية بدمشق ماريا سعادة إلى تعزيز حس تقديم المساعدة للآخرين عند طلاب المدارس عموما إلى جانب تعميق معارفهم العلمية بمواجهة الفكر التكفيري.

ن جانبه أوضح مدير معهد الأمل مصعب الكنج أن المعهد تأسس عام 1976 ويقدم خدماته التعليمية والصحية إلى 124 طالبا وطالبة من طلاب الصف
الأول الابتدائي حتى الثالث الثانوي منوها بما قدمه طلاب المدرسة الباكستانية إضافة إلى القرطاسية والسلات الغذائية وبعض أعمال التأهيل لمبنى المعهد.

وقالت الطالبة باولا بطرس في كلمة طلاب المدرسة الباكستانية “نحن أبناء وطن واحد وهذا ما دفعنا لتنظيم حملة تبرعات استوحينا اسمها “الأمل” من اسم المعهد تؤكد روابط المحبة والأخوة الصادقة” في حين عبر الطالب قصي خليفة في كلمة طلاب معهد الأمل عن الشكر والتقدير للمبادرة التي تدل على الإحساس العميق والنبيل من قبل زملائهم تجاههم.

ونوهت منال راضي من الكادر التدريسي في المدرسة الباكستانية بالحماس الذي أبداه طلاب المدرسة لإنجاح المبادرة موضحة أن المبادرة نشاط سنوي للمدرسة حيث يتم في كل عام اختيار مكان لإقامتها وفئات معينة مستهدفة منها وذلك بالتنسيق مع وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل.

ووفق مدرسة مادة الفنون في معهد الأمل نسرين وطفة فإن المبادرة ساهمت بدعم أطفال المعهد حيث يقومون بنشاطات مختلفة منها معارض الرسم والأعمال اليدوية وغيرها.

دمشق-سانا

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث

هذا علمي

خطاب القسم

كلمة الثورة أون لاين

السابق التالي

ورد الآن

فوق الطاولة

السابق التالي

مواقع صديقة

 

facebook-twitter

 

 

صحتك بالدنيا