ثورة أون لاين:

أكد أمين مجمع تشخيص مصلحة النظام محسن رضائي، أن الاستخبارات الإيرانية تغلغلت في عمق تنظيم داعش الإرهابي، مشددا على أنها أقوى استخبارات في الشرق الأوسط.

وفي تصريح أدلى به اليوم بمناسبة ذكرى تأسيس قوات الحفاظ على أمن الطيران، قال القائد الأسبق لقوات حرس الثورة الإسلامية، إن "الاستخبارات الإيرانية اليوم هي أقوى استخبارات في الشرق الأوسط، وبعد نشر أسرار ووثائق داعش مستقبلا سيتبين أننا كنا قد تغلغلنا في عمق داعش، ولم نكن فقط نقاتل هذا التنظيم عند الحدود أو في سوريا والعراق".

وأضاف رضائي، "في وقت ما كنا نحقق أمننا واقتدارنا في الداخل إلا أن هذا الأمن يتم توفيره الآن خارج الحدود وفي المنطقة ونحن نقاتل الإرهابيين خارج الحدود، ذلك لأن أمننا مرتبط بأمن المنطقة".

وتابع رضائي، أن "الاقتدار قد عاد اليوم إلى العراق وسوريا وسيعود إلى فلسطين أيضا وسيكتمل أمن واقتدار المنطقة بمحورية إيران".

وأكد المسؤول الإيراني أن المسؤولية الملقاة اليوم على عاتق المسؤولين جسيمة جدا، وأمننا واقتدارنا اليوم وفرا الأجواء لنحقق تقدم في سائر المجالات الاقتصادية والثقافية والصناعية وغيرها.

Share