ثورة أون لاين:

أعلن وزير خارجية كازاخستان خيرات عبد الرحمانوف أن بلاده لا تنظر في مسألة نقل مكان عقد اجتماع أستانا القادم حول سورية في منتصف شهر تموز المقبل الذي يتزامن مع تنظيم معرض اكسبو 2017 الدولي في العاصمة الكازاخية أستانا.

وقال عبد الرحمانوف خلال مؤتمر صحفي في أستانا اليوم: إن “مسألة تغيير مكان وزمان عقد الاجتماع الدوري حول سورية غير مطروحة للبحث” مؤكدا أن لدى كازاخستان ما يكفي من القدرات لعقد الاجتماع المذكور في ساحتها في موعده المقرر.

وأضاف عبد الرحمانوف: “إننا نواصل العمل بصورة فعالة مع الدول الضامنة لعملية أستانا كما تم إقراره والتأكيد عليه في الجلسة الأخيرة لهذه العملية وهذا ما تم توثيقه في المذكرة التي وقعتها روسيا وإيران وتركيا وبذلك فإن الجولة القادمة للمحادثات حول سورية ستنعقد في أواسط تموز المقبل وسيسبق ذلك اجتماع على مستوى الخبراء في أنقرة”.

وأكد وزير الخارجية الكازاخي أن هذا الجدول يتم التقيد به ونحن نستعد بنشاط للجولة القادمة للإسهام بقسط ملموس في تنفيذ مذكرة إنشاء مناطق لتخفيف التوتر في سورية وكذلك لمواصلة توطيد وتوسيع نظام وقف الأعمال القتالية في سورية.

وكانت الدول الضامنة لاتفاق وقف الأعمال القتالية في سورية وهي روسيا وإيران وتركيا وقعت في ختام اجتماع أستانا 4 في الرابع من أيار الجاري المذكرة الروسية الخاصة بإنشاء مناطق تخفيف التوتر في سورية.

يشار إلى أن معرض اكسبو 2017 سيجري في أستانا خلال شهري تموز وآب القادمين ومن المنتظر أن يزوره عدة ملايين من الزائرين.

 

المصدر:سانا

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث

المعرض