ثورة أون لاين:

أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون” أن الجانب الأمريكي لم يتلق من موسكو أي شكوى في إطار عمل “الخط الساخن” حول سورية.

وقال المتحدث الرسمي باسم الوزارة أدريان رانكين غالاوي في حديث لوكالة نوفوستي الروسية إننا “لم نتلق من العسكريين الروس أي إشارات حول قلقهم بشأن عمل خط الاتصال الذي أنشئء لتأمين العمليات في أجواء سورية” زاعما أن “الطائرات والسفن الأمريكية تتعامل بشكل دائم مع الوحدات الروسية العاملة في المناطق نفسها ومعظم تلك التعاملات آمنة ومهنية إلا أن الجانب الروسي يقوم في بعض الحالات بمناورات خطرة ويتصرف بشكل غير مهني”.

وكانت وزارة الدفاع الروسية نفت أمس تلقيها أي شكاوى عن تقارب خطير بين الطائرات الروسية وطائرات تحالف واشنطن في أجواء سورية موءكدة أن هذه المزاعم هدفها تهرب دول “التحالف” من مسؤولية قتل مدنيين وتدمير منشات مدنية.

وقال اللواء ايغور كوناشينكوف المتحدث باسم الوزارة فى بيان له “إن الأمريكيين لا يبلغون الروس بخططهم العسكرية ولا يتصلون عبر الخط الساخن المخصص لتبادل المعلومات الا نادرا وفي تلك الحالات يكتفي الجانب الأمريكي بذكر الفترة الزمنية والاحداثيات التقريبية للمناطق التي ينوي اجراء عمليات عسكرية فيها” مؤكدا ان “التحالف الامريكي” لا يقدم أي معلومات عن الطائرات المستخدمة في العمليات بسورية.

 

المصدر: سانا

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث