آخر تحديث


General update: 21-01-2017 15:20

مراسيم وتشريعات

الافتتاحية

Editorial

بلا قيود

السابق التالي

استفتاء

هل تعتقد أن انتصارات الجيش في حلب ستعجل بهزيمة المشروع الإرهابي ضد سورية

نعم - 90.5%
لا - 9.5%
لاأعلم - 0%

أعلام سوريون

left ads2

كتاب الأسبوع

السابق التالي

باب مرصود

 

ثورة أون لاين: نفى المتحدث باسم الكرملين ديميتري بيسكوف اليوم مزاعم وسائل إعلام أميركية بامتلاك روسيا معلومات حساسة حول الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب مؤكدا أنها هراء وتلفيق.

ونقلت وكالة تاس عن بيسكوف قوله: “إن الكرملين لا يمتلك أي مواد أو معلومات حساسة تتعلق بترامب أو منافسته السابقة في انتخابات الرئاسة الاميركية هيلاري كلينتون.. وأي معلومات تشير إلى عكس ذلك هي محض هراء وتلفيق” مضيفا.. ان الكرملين لا يجمع معلومات من هذا النوع عن أحد.

وأضاف بيسكوف: “إن هذه التقارير محاولة واضحة لالحاق الضرر بالعلاقات الثنائية وهي نوع من قصص الإثارة الخيالية ولذلك لا يمكن أن يكون رد فعلنا عليها سوى السخرية” لافتا إلى أن الكرملين والرئيس الروسي فلاديمير بوتين “يعملان على بناء العلاقات مع الشركاء الغربيين بما يصب في مصلحة روسيا والشعب الروسي ومصلحة المجتمع الدولي وبما يحقق الاستقرار والأمن في العالم”.

وكانت وسائل إعلام أميركية بينها شبكة سي ان ان زعمت أمس أن مسؤولي الاستخبارات الاميركية ابلغوا ترامب بأن روسيا تمتلك معلومات محرجة عن حياته الشخصية والمالية تقع في وثيقة من 35 صفحة ورد الرئيس الأميركي المنتخب بالتأكيد “إن كل ما نشر هو معلومات كاذبة وحملة سياسية مغرضة”.

وكتب ترامب في تغريدة على تويتر بالاحرف الكبيرة “معلومات كاذبة .. حملة سياسية”.

وحول احتمال فرض عقوبات اميركية جديدة على روسيا أعرب بيسكوف عن أمله في أن يسود المنطق السليم ويتغلب على خطاب العقوبات بين واشنطن وموسكو مشيرا إلى أن مقترح مجموعة من أعضاء مجلس الشيوخ الأميركي بفرض عقوبات جديدة على روسيا لن يلحق الضرر بها فقط وانما بالاقتصاد العالمي بأكمله وكذلك بالعلاقات الثنائية بين البلدين.

وتابع بيسكوف: “لا أرغب بإطلاق التكهنات الافتراضية الان طالما اننا لا نزال نتكلم عن نوع من الاقتراح التشريعي فقط قدمه سيناتورات معروفون وبالطبع نحن نأمل في أن يتغلب الحس السليم إلا أننا قادرون على الرد عليها وايجاد آليات تعويضية لخفض المخاطر إلى الحد الأدنى في حال تنفيذها”.

وتابع بيسكوف: “إن الهستيريا لا تزال مستمرة من الجانب الأميركي لابقاء العلاقات مع موسكو في مسار من التدهور”.

وكان رئيس مجلس الدوما الروسى فياتشسلاف فولودين ونائب وزير الخارجية سيرغى ريابكوف وصفا العقوبات الامريكية الجديدة ضد روسيا بهستيريا إدارة أوباما المغادرة وأسلوب للانتقام من خسارة مرشحتها للانتخابات الرئاسية هيلارى كلينتون.

زاخاروفا: أوباما يتخذ قرارات مدمرة في آخر أيام ولايته

من جهتها انتقدت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا بشدة الإدارة الأميركية المنتهية ولايتها قائلة” إن الرئيس باراك أوباما يتخذ في الأيام المتبقية له قرارات مدمرة للعالم”.

وأضافت زاخاروفا في حسابها على موقع الفيسبوك للتواصل الاجتماعي اليوم ونقلها موقع روسيا اليوم .. ” أقرأ كل يوم أنباء واردة من واشنطن حول فرض عقوبات جديدة على روسيا وتوريد منظومات محمولة للدفاع الجوي إلى سفاحين في سورية وهي خطوات عديمة الجدوى تماما لكنها خطوات ضارة في كل مجالات السياسة الخارجية”.

وكان رئيس مجلس الدوما الروسي فياتشسلاف فولودين أكد أمس أن القرار الأميركي بتوسيع لائحة “ماغنيتسكى” للعقوبات وادراج رئيس مكتب التحقيقات الروسي الكسندر باستريكين وعدد من الروس الآخرين إليها يمثل هستيريا من قبل ادارة باراك أوباما المغادرة.

وتصر الولايات المتحدة رغم تصريحات مسؤوليها بشأن الحل السياسى للأزمة في سورية على دعم تنظيمات ارهابية فيها وتحول دون اضافتها إلى قوائم الإرهاب في تناقض يفضح حقيقة الموقف الاميركى من الازمة ودعمها لتلك التنظيمات.

وتابعت زاخاروفا: ” خلق الله العالم خلال 7 أيام وتبقى لإدارة أوباما فترة أطول بيومين لتدميره”.

وكانت زاخاروفا علقت أمس على انتقادات وجهها وزير الدفاع الأميركي أشتون كارتر إلى روسيا حول دورها في محاربة تنظيم داعش قائلة “حسب منطق العسكريين الأميركيين تعد روسيا مذنبة لأنها لا تصلح الأخطاء الأميركية ” وتابعت ان هذه التصريحات الأخيرة قد تدل على أن كبار المسؤولين في إدارة الرئيس الأميركي لا يتحدثون ولا يتعاملون مع بعضهم البعض أو يمكن اعتبار تلك التصريحات ببساطة سخافة كارثية .        

المصدر: سانا

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث

هذا علمي

خطاب القسم

كلمة الثورة أون لاين

ورد الآن

فوق الطاولة

السابق التالي

مواقع صديقة

facebook-twitter

 

 

صحتك بالدنيا