ثورة أون لاين:

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن عملية مكافحة الإرهاب في سورية حققت أهدافها.

وقال بوتين خلال منتدى فالداي: إن مشاركة القوات الجوية الروسية في العمليات العسكرية في سورية هدفها القضاء على الإرهاب الذي يهدد المنطقة وروسيا والعالم أجمع.

وأضاف بوتين: ساهمنا إلى جانب الجيش العربي السوري في إعادة الكثير من المناطق إلى سيادة الدولة السورية مشيرا إلى أن الجانب التركي لم ينفذ جميع التزاماته بموجب اتفاق سوتشي حول إدلب وأن روسيا تأمل أن يعمل على تنفيذها.

ووصف بوتين سياسة بعض الدول الرامية الى فرض إرادتها على دول أخرى بالقوة بأنها لا أخلاقية وغير مسؤولة وأن سياسة تدمير الأنظمة القائمة
رعناء وتقود الى تبعات وخيمة.
ولفت الرئيس الروسي إلى أن محاولة فرض أي شيء من الخارج تؤدي إلى نتائج كارثية مثلما حدث في ليبيا أو العراق فقد أدى الغزو الأمريكي للعراق إلى نمو كبير للتهديد الإرهابي هناك بينما حلت كارثة حقيقية في ليبيا ولم يعد وجود للدولة فيها وبقيت هناك الآن فصائل مسلحة منفردة متناحرة مشيرا إلى أن ذلك كله جراء سعي البعض لإقامة احتكار وعالم أحادي القطب.
وأكد بوتين أن روسيا تبني سياستها الخارجية على مبدأ عدم التدخل في شؤون الدول الأخرى.

 

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث