ثورة أون لاين:

أظهر استطلاع جديد للرأي أجراه معهد “امنيد” للاستطلاعات في المانيا أن 4 من أصل 5 من الألمان يرفضون فكرة مشاركة الجيش الألماني في أي اعتداء عسكري محتمل على سورية.

ووفقا لنتائج الاستطلاع الذي نشرته مجلة كونترا الألمانية فإن نسبة 81 بالمئة من الألمان يعارضون مشاركة الجيش الألماني في أي اعتداء عسكري محتمل على سورية مقابل تأييد 13 في المئة فقط مشيرة إلى أن أكبر المعارضين كانوا من حزب اليسار بنسبة 93 بالمئة ومن الخضر بنسبة 85 بالمئة وحزب البديل من أجل ألمانيا بنسبة 83 بالمئة.

وكان استطلاع للرأي أجراه معهد سيفيه الشهر الجاري أظهر أن ما يقارب ثلاثة أرباع الألمان يعارضون مشاركة الجيش الألماني في أي اعتداء عسكري غربي محتمل ضد سورية كما أكد تقرير للجنة الخدمات العلمية في البرلمان الألماني “بوندستاغ” أن مشاركة الجيش الألماني في ذلك ستكون مخالفة للقانون الدولي والدستور الألماني

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث