ثورة أون لاين: أكد الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله أن الجيش العربي السوري ومحور المقاومة أفشلا محاولات إضعافها وتقسيمها وخرجت منتصرة، مشيراً إلى أن أعداء سورية وداعمو الإرهاب فيها كانوا يريدون لها أن تصبح مثل أفغانستان.

وقال السيد نصرالله في كلمة له اليوم إن الجيش العربي السوري يقترب من تطهير كامل ريف دمشق من التنظيمات الإرهابية والانتصار الحقيقي في سورية صنعه السوريون. “الجيش والشعب والقيادة السورية”، لافتاً إلى أن الحلفاء كان لهم شرف المساهمة في صنع هذا الانتصار.

وأضاف السيد نصرالله إن الإدارة الأميركية تثبت من جديد أن ما يعني أمريكا في العالم مصالحها ومصالح كيان الاحتلال الإسرائيلي ولا مكان للقيم الأخلاقية والإنسانية عندها ولا يمكن لأحد في العالم أن يثق بتعهدات واتفاقات الولايات المتحدة الأمريكية.

وحول ما يجري في الأراضي الفلسطينية المحتلة اعتبر السيد نصر الله أنه استمرار للنكبة قبل 70 عاما والتي تشكل وصمة عار على جبين العالم.

 

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث