ثورة أون لاين: أكد مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا أن عدوان أميركا وحلفائها على سورية يدعم التنظيمات الإرهابية ويؤدي إلى تدهور الأوضاع الإنسانية فيها.

وقال نيبينزيا: طلبنا عقد جلسة لمجلس الأمن لمناقشة العمل العدواني لأمريكا وحلفائها على سورية الدولة ذات السيادة، مشددا أنه على الولايات المتحدة وحلفائها الالتزام بميثاق الأمم المتحدة.

وأضاف نيبينزيا أن روسيا تطالب الولايات المتحدة وحلفاءها بالتخلي عن هذه الخطوات وعدم زعزعة الأوضاع في المنطقة.

ولفت المندوب الروسي إلى أن استخدام المواد الكيميائية في دوما كان ذريعة للعدوان ولم يكن هناك أي استخدام لتلك المواد والخبراء الروس أكدوا ذلك.

وأكد يبينزيا أن عدوان الدول الغربية على سورية ضربة كبيرة للعملية السياسية لحل الأزمة فيها برعاية الأمم المتحدة.

المندوب الصيني: من الضروري إجراء تحقيق مستقل في مزاعم استخدام المواد الكيميائية

بدوره، قال المندوب الصيني لدى الأمم المتحدة إنه من الضروري إجراء تحقيق مستقل في مزاعم استخدام المواد الكيميائية ولا يمكن لأي طرف أن يستبق نتائج التحقيق.

وأكد المندوب الصيني أن الصين مستعدة لمواصلة دورها البناء والإيجابي في حل الأزمة في سورية عبر الحوار.

وقال مندوب بوليفيا الدائم لدى الأمم المتحدة إن استخدام الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا وفرنسا القوة في سورية انتهاك لميثاق الأمم المتحدة وهو إجراء أحادي يتناقض مع مبادئ الأمم المتحدة وغير مقبول ونرفضه ويخدم مصالح من قام به.

 

 

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث