ثورة أون لاين:

أكد مصدر عسكري روسي أن خبراء روس وصلوا دوما بعد يوم من الهجوم الكيميائي المزعوم وأخذوا عينات من التربة ولم يجدوا آثارا لاستخدام مواد سامة أو مصابين بين السكان.

وبين المصدر أن لا آثار لمواد سامة بالمشفى الذي ظهر في تسجيلات ما يسمى “الخوذ البيضاء” ولا لدى الطاقم الطبي والمرضى.

 

يتبع..

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث