ثورة أون لاين:

أعلنت القوات المسلحة المصرية اليوم القضاء على خلية إرهابية شديدة الخطورة مكونة من عشرة تكفيريين واعتقال 400 آخرين في إطار عمليتها سيناء 2018 لملاحقة الارهابيين وتطهير وسط شمال ووسط سيناء من البؤر الإرهابية.

وجاء في البيان السادس للقوات ان “قوات المداهمة المصرية اشتبكت مع إرهابيين تكفيريين كانوا يختبئون بأحد المنازل قرب مدينة العريش وتمكنت من القضاء على عشرة منهم وضبط كميات من الأسلحة والذخائر والعبوات الناسفة التى كانت بحوزتهم”.

وأضاف البيان: “إن القوات الجوية استهدفت ودمرت سبع سيارات خلال محاولة العناصر الإرهابية استخدامها للهروب من القوات المكلفة بعمليات التمشيط والمداهمة وتطويق قطاع العمليات كما تم القبض على 400 من العناصر الإجرامية والمشتبه بهم من بينهم جنسيات أجنبية واتخاذ الإجراءات القانونية حيالهم”.

وتابع البيان: “إن القوات المصرية ضبطت ودمرت ست سيارات و13 دراجة نارية دون لوحات معدنية تستخدمها العناصر الإرهابية فى عملياتها الإجرامية كما دمرت 143 وكرا ومخزنا عثر بداخلها على عدد من العبوات الناسفة وكميات من قطع الغيار والمواد المخدرة”.

كما تم اكتشاف وتفجير 79 عبوة ناسفة تمت زراعتها بمناطق العمليات ومخزن تحت الأرض عثر بداخله على عشرة الغام مضادة للدبابات وقام عناصر حرس الحدود بالتعاون مع المهندسين العسكريين باكتشاف وتدمير نفقين تحت سطح الأرض اضافة إلى 15 حفرة متصلة بخنادق فى المنطقة الحدودية شمال سيناء كما تم اكتشاف وتدمير تسع مزارع لنبات البانجو والخشخاش المخدر وضبط سيارة محملة بأكثر من مليون و200 ألف قرص مخدر.

وبالتزامن مع العملية الشاملة سيناء 2018 نفذت القوات البحرية عددا من الأنشطة التدريبية البارزة بمسرح عمليات البحر المتوسط بإطلاق أربعة صواريخ أرض بحر وسطح بحر وذلك فى إطار التدريب على التعامل مع كافة التهديدات في المياه الإقليمية المصرية فيما واصلت القوات الجوية بالتعاون مع عناصر حرس الحدود فرض السيطرة الكاملة على المناطق الحدودية في الاتجاهين الغربي والجنوبي.

كما نفذت المجموعات القتالية المشتركة من القوات المسلحة والشرطة 479 كميناً ودورية أمنية على الطرق الرئيسية ومناطق الظهير الصحراوى في جميع مدن ومحافظات الجمهورية.

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث