ثورة أون لاين:

أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني أن إيران يجب أن تبقى قوية وتعزز قدراتها الدفاعية ما دامت التهديدات مستمرة ضدها.

وأوضح الرئيس روحاني اليوم خلال مراسم افتتاح عشرة مراكز ثقافية ومتاحف للدفاع المقدس في عشر محافظات ايرانية أن “إيران ليست بحاجة لإجراء مباحثات حول تعزيز قدراتها” مضيفا إن “الأميركيين يتشدقون بالسلام فيما يهددون الاخرين بالاسلحة النووية بوقاحة ولذا سنصنع أي سلاح للدفاع عن بلادنا في إطار القوانين ولن نسعى لامتلاك السلاح النووي ولكننا سنعزز قدراتنا من أجل الردع وبما يضمن السلام وتعزيز قدراتنا الوطنية”.

وشدد روحاني على أن “الدفاع عن استقلال البلاد مسؤولية جميع مكوناته” مبينا أن الصمود في مواجهة العدوان لا يقتصر على فترة الحرب وإنما لا بد من استخدام القدرات السياسية والاقتصادية والثقافية والدفاعية بشكل متكامل للدفاع عن البلاد.

وأكد روحاني أن جميع مكونات الشعب الإيراني بما فيها الأحزاب والمؤسسات السياسية والثقافية في البلاد ينبغي عليها أن تكون متماسكة وتدافع عن حقوق إيران في بناء وامتلاك قدراتها الدفاعية.

وكان روحاني أكد في كلمة له الخميس الماضي ان الشعب الإيراني هو الوحيد المخول باتخاذ القرارات المتعلقة به وان الولايات المتحدة التي يعرف الجميع جرائمها بحق الكثير من الشعوب غير مخولة بهذه المهمة.

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث