ثورة أون لاين:

أقر الكنيست الصهيوني اليوم مشروع قانون حول منع الحكومات الإسرائيلية المتعاقبة من التفاوض بشأن مستقبل مدينة القدس المحتلة.

وذكرت وكالة وفا الفلسطينية أن القانون المعروف ب “القدس الموحدة” ينص على حظر التفاوض على مدينة القدس أو ما وصفه “التنازل عن أي أجزاء منها أو تقسيمها” في حال أي تسوية مستقبلية مع الفلسطينيين ويلزم أي حكومة إسرائيلية بالحصول على أغلبية من ثلثي النواب البالغ عددهم 120 قبل التوقيع على أي “اتفاق سلام”.

وكانت اللجنة المركزية لحزب الليكود الذي يتزعمه رئيس وزراء كيان الاحتلال الإسرائيلى بنيامين نتنياهو صوتت بالإجماع يوم الأحد الماضي على مشروع قرار يدعو إلى احلال السيادة الصهيونية على جميع المستوطنات المقامة على أراضي الضفة الغربية المحتلة بما فيها القدس المحتلة وضمها إلى “اسرائيل”.

وتأتي هذه القرارات الصهيونية الاستفزازية بعد قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في ال6 من الشهر الماضي الاعتراف بالقدس عاصمة لكيان الاحتلال الإسرائيلي الأمر الذي يشكل مخالفة لكل القرارات الدولية وهو ما أدى إلى مظاهرات حاشدة في فلسطين والعديد من دول العالم رفضا للخطوة الأمريكية.

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث