ثورة أون لاين:
هدد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بقطع المساعدات المالية عن الدول التي ستوافق على مشروع القرار المعارض لقراره الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل خلال التصويت في الجمعية العامة، الخميس.
وأعلن ترامب خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم الأربعاء: "إنهم يتلقون مئات الملايين من الدولارات ومن ثمة يصوتون ضدنا. حسنا، سنقوم بمراقبة تلك الأصوات، فليصوتوا ضدنا، ونحن سنوفر الكثير، هذا لا يهمنا".
وتوعدت الولايات المتحدة الدول التي ستدعم مشروع قرار مطروحا للتصويت عليه غدا في الجمعية العامة للأمم المتحدة يرفض إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لكيان الاحتلال الإسرائيلي.
وأشارت مندوبة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة نيكي هيلي في رسالة وجهتها إلى سفراء عدد من الدول الأعضاء في الأمم المتحدة واطلعت عليها وكالة فرانس برس قبيل الجلسة الطارئة للجمعية العامة التي ستعقد غدا إلى أن الرئيس ترامب سيراقب هذا التصويت بشكل دقيق وطلب أن أبلغه عن البلدان التي ستصوت لصالح مشروع القرار وقالت “سنسجل كل تصويت حول هذه القضية”.
وتعقد الجمعية العامة للأمم المتحدة غدا اجتماعا طارئا لبحث تطورات الوضع حول القدس ومن المتوقع أن يجري خلاله التصويت على مشروع قرار يدين خطوة ترامب.
وكانت الولايات المتحدة الأمريكية استخدمت أول أمس الفيتو ضد مشروع قرار تقدمت به مصر إلى مجلس الأمن يرفض إعلان ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لكيان الاحتلال الإسرائيلي ونقل سفارة بلاده إليها لتضيف فيتو جديدا لسجل وصل إلى 43 فيتو استخدمتها على مدى العقود الماضية خدمة لكيان الاحتلال الإسرائيلي وأهدافه العدوانية والتوسعية في المنطقة على حساب حقوق الشعب العربي وخاصة الشعب الفلسطيني في أرضه ووطنه .

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث