ثورة أون لاين:

أعلنت رئيسة مجلس الاتحاد الروسي فالنتينا ماتفيينكو اليوم ان وفدا من الاتحاد البرلماني الدولي سيزور سورية أواخر الشهر الجاري.

ونقلت وكالة سبوتنيك عن ماتفيينكو قولها.. “ان وفدا من الاتحاد البرلماني الدولي سيتوجه إلى سورية ليرى بعينه ما يحدث هناك وتفهم الوضع بشكل أعمق”.

وفي سياق منفصل أعلنت ماتفيينكو أن روسيا على استعداد للعب دور “الوسيط” في المحادثات بين كوريا الديمقراطية وكوريا الجنوبية فيما يتعلق بالأزمة التي تشهدها شبه الجزيرة الكورية.

ولفتت ماتفيينكو إلى انه من المرجح مناقشة الأزمة في شبه الجزيرة خلال جمعية الاتحاد البرلماني الدولي المقرر عقدها في الفترة ما بين ال 14 وال 18 من تشرين الأول الجاري.

يذكر ان شبه الجزيرة الكورية تشهد حالة من التوتر الشديد جراء المناورات العسكرية الأمريكية الكورية الجنوبية المتكررة فضلا عن التهديدات الأمريكية العدائية المتواصلة ضد كوريا الديمقراطية وقيام واشنطن مؤخرا بنشر منظومة “ثاد” الصاروخية في أراضي كوريا الجنوبية وهو ما تعتبره بيونغ يانغ تهديدا لامنها القومي.

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث