ثورة أون لاين :

أكد تجمع علماء المسلمين في لبنان أن الدول المرتبطة بالمحور الأميركي تحاول إسقاط سورية ومحور المقاومة عبر دعم الإرهاب من قبل دول غربية وعربية لكون سورية تشكل ركناً أساسياً في هذا المحور.

وأوضح التجمع في بيان له اليوم بمناسبة ذكرى سقوط اتفاقية السابع عشر من أيار التي فرضها الكيان الصهيوني على لبنان “ان الكيان الصهيوني الذي يحاول محور الشر حمايته سيكون مصيره المحتوم إلى الزوال”، مجدداً ثقته بحتمية انتصار المقاومة على الإرهاب وداعميه وبحتمية عودة فلسطين المحتلة إلى أهلها.

وأضاف البيان.. “ان لا حل مع العدو الصهيوني سوى المقاومة التي أسقطت اتفاق السابع عشر من أيار بدعم سورية”، لافتاً إلى انه “كما سقط السابع عشر من أيار سيسقط مشروع المحور الأميركي الصهيوني الرجعي العربي ضد سورية والمقاومة”.

سانا

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث