ثورة أون لاين:
أدانت القيادة القطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي في اليمن بأشد العبارات المجزرة الوحشية التي ارتكبتها قوات نظام بني سعود والتي استهدفت مجلس عزاء للنساء بمدرية أرحب في محافظة صنعاء وراح ضحيتها أكثر من 16 امرأة بين قتيلة وجريحة.

وأكدت القيادة القطرية للحزب في بيان اليوم أن ” الاعتداء السافر الذي أرتكبه النظام السعودي باستهدافه مجلس عزاء النساء يشكل جريمة يندى لها جبين البشرية ووصمة عار لهذا النظام”.

وحذر البيان من أن نظام بني سعود يستغل صمت المجتمع الدولي ” المدفوع ثمنه بالمال الخليجي ” باستباحته دم الأبرياء في اليمن بكل صلف ومن دون خوف ولا مراعاة لضمير أو إنسانية داعيا مجلس الأمن الدولي ومنظمات حقوق الإنسان إلى تحمل مسؤولياتهم القانونية والأخلاقية إزاء ما يرتكب من جرائم بحق الشعب اليمني.

ويواصل نظام بني سعود عدوانه على اليمن منذ 26 اذار عام “2015” مخلفا آلاف الضحايا المدنيين ودمارا هائلا في البنى الاقتصادية التحتية اليمنية.

 

المصدر: سانا

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث