ثورة أون لاين:

كشفت والدة الرضيع المكسيكي لويس مانويل، البالغ من العمر 10 أشهر، تفاصيل حالته الغامضة التي أدت إلى زيادة وزنه إلى 28 كيلوغراماً، وهو يساوي وزن طفل يبلغ من العمر 9 سنوات.
وبحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية، قد يكون الرضيع مصابا "متلازمة برادر- ويلي"، وهي حالة وراثية يصبح لدى الأطفال شهية لا تشبع، وضعف في العضلات. ويدرس الأطباء إعطاءه العلاج بالهرمونات بتكلفة 555 دولارًا لكل جرعة، على الرغم من أن والده يكسب 200 دولار فقط في الشهر.
وأنشأ والدا الطفل صفحة وفتحا حسابًا مصرفيًا للناس للتبرع بالمال لرعاية حالة لويس مانويل الطبية.
 

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث