ثورة اون لاين :
كشف بريطاني مدمن على الوشوم أن مناطق محدودة من جسمه فقط، بقيت دون أن يغطيها الوشم، وأنفق نحو 15 جنيه استرليني (19.5 ألف دولار) لتغطية جسمه بأكثر من 800 وشم منذ وفاة والدته في عام 2008.
ويقول بول ألين (58 عاماً) إن الوشوم تغطي نحو 96%، وهو الأكثر وشوماً في بريطانيا، حيث بقي باطن قدميه والجلد بين أصابعه فقط خالية من الوشوم، بحسب صحيفة ميرور البريطانية.
ويضيف بول: "بدأ عشقي للوشوم عندما كنت بعمر 49 عاماً، وحصلت على أول وشم في أبريل (نيسان) عام 2008، وذلك بعد أسابيع قليلة فقط من وفاة والدتي، حيث حصلت على وشم بالكتابة الصينية على ذراعي، واسم ابن وابنة أخي".
وزار بول أكثر من 25 استديو في جميع أنحاء البلاد، وتضم مجموعته 496 تصميماً ملوناً، بالإضافة إلى 314 اسماً منقوشة على مناطق متفرقة من جسده، ليصل المجموع إلى 810 وشم.
ويخضع بول لجلسات الوشم بشكل يومي لمدة 6 ساعات، وفي بعض المرات تصل مدة الجلسة إلى 10 ساعات، خاصة وأنه لا يفضل الانتظار إلى اليوم التالي للانتهاء من العمل على أي وشم.
 

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث