آخر تحديث


General update: 24-06-2017 13:21

مراسيم وتشريعات

الافتتاحية

السابق التالي

Editorial

السابق التالي

بلا قيود

أعلام سوريون

left ads2

كتاب الأسبوع

باب مرصود

 

ثورة أون لاين: عبرت رابطة رجال الأعمال السوريين الإسبان والجبهة الأوروبية للتضامن مع سورية عن تقديرهما لمواقف روسيا قيادة وشعبا الداعمة لسورية في حربها ضد الإرهاب.

ونوهت الرابطة والجبهة في بيان مشترك لهما سلماه للسفارة الروسية في مدريد بالدعم الذي تقدمه روسيا الإتحادية لسورية في محنتها وحربها ضد تنظيمات تكفيرية مرتزقة مدعومة من قوى دولية وعالمية وفي مقدمتها الولايات المتحدة ودول أوروبية مثل فرنسا وبريطانيا ونظام رجب أردوغان وممالك ومشيخات الخليج الراعية للإرهاب العالمي والتي تهدف إلى تفتيت الدولة السورية ومؤسساتها وتغيير خارطة المنطقة وفقا لمصالحها ومشاريعها الإستعمارية.

وخلال تسلمه البيان جدد سكرتير ومسؤول الإعلام والاتصالات في السفارة الروسية فاسيلي نيورادزه التأكيد على استمرار دعم بلاده لسورية في مواجهة الحرب الهمجية اللااخلاقية التي شنتها عليها دول وأنظمة قمعية دكتاتورية باستخدام تنظيمات وجماعات إرهابية ممولة بشكل غير محدود بالمال والعتاد وتسخير وسائل إعلام رخيصة ومأجورة وقنوات ومواقع الكترونية من اجل قتل الشعب السوري الآمن وتدمير مؤسسات الدولة السورية.

وأشار نيورادزه إلى أن الحرب الإعلامية القذرة التي شنت على سورية على مدى السنوات الماضية يتم استخدامها مجددا في محاولة تشويه وتحريف الدور الذي تقوم به روسيا وقواتها العسكرية في حربها إلى جانب الجيش العربي السوري ضد الإرهاب الدولي لتهييج الرأي العام العالمي ومحاولة فرض المزيد من العقوبات على روسيا وتقويض دورها في الساحة الدولية.

بدوره شدد يفغيني ايفدوكيموف السكرتير الثاني ومسؤول العلاقات السياسية في السفارة الروسية في مدريد على متابعة التنسيق والعمل المشترك بين البلدين والجيشين السوري والروسي في محاربة الإرهاب في كلا البلدين معتبرا ان ما تتعرض له سورية هو مشروع إقليمي كبير جدا يتخطى حدودها الجغرافية كما أن المجموعات الارهابية التي تضرب سورية هي نفسها التي ستضرب روسيا وبقية دول العالم وستنشر الإرهاب وتسفك الدماء أينما وصلت وهذا ما لم يفهمه الكثير من الدول التي ترعى هذا الإرهاب في سورية والعراق وغيرهما.                

المصدر: سانا

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث

ورد الآن

 


الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره البرازيلي ميشال تامر يدعوان في بيان مشترك إلى إيجاد حل سياسي للأزمة في سورية بأسرع ما يمكن.

هذا علمي

خطاب القسم

كلمة الثورة أون لاين

ورد الآن

فوق الطاولة

السابق التالي

مواقع صديقة

 

facebook-twitter

 

 

صحتك بالدنيا