ثورة اون لاين: عبر ممر أبو الضهور في أقصى الريف الجنوبي الشرقي لمحافظة إدلب عادت اليوم عشرات العائلات قادمة من مناطق انتشار التنظيمات الإرهابية إلى بلداتها وقراها التي حررها الجيش العربي السوري وتمت إعادة الخدمات الأساسية إليها.

وأفاد مراسل سانا بوصول دفعة من المدنيين الى ممر أبو الضهور بعد ظهر اليوم حيث كان في استقبالهم عناصر من الجيش العربي السوري الذين قدموا لهم الخدمات الضرورية والعاجلة وتم تأمينهم عبر الحافلات لنقلهم الى منازلهم في ارياف حلب وحماة وادلب.

وبين المراسل أن الحافلات قامت بنقل الأهالي العائدين فور وصولهم إلى الممر إلى قراهم وبلداتهم في أرياف حلب وإدلب وحماة التي حررها الجيش العربي السوري في أوقات سابقة من الإرهاب.

وحيا الأهالي العائدون الجيش وبطولاته وتضحياته في محاربة الإرهاب وإعادة الأمن والأمان إلى جميع الأراضي السورية مؤكدين عزمهم المساهمة مع الجهات المعنية في إعادة الإعمار وتأهيل وإصلاح ما دمرته المجموعات الإرهابية.

وعاد خلال الأشهر الماضية الآلاف من أبناء أرياف حلب وإدلب وحماة المطهرة من الإرهاب إلى قراهم وبلداتهم وهم اليوم يمارسون حياتهم الطبيعية ويعملون في أراضيهم التي حاول الإرهاب حرمانهم منها.

 

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث