ثورة أون لاين:

عثرت الجهات المختصة على أسلحة وذخائر متنوعة من مخلفات الإرهابيين في منطقة الحولة بريف حمص الشمالي.

وذكر مراسل سانا في حمص أنه خلال عمليات التفتيش عن مخلفات المجموعات الإرهابية في منطقة الحولة بالريف الشمالي عثرت الجهات المختصة على مستودع أسلحة وذخيرة من بينها رشاشات بى كى سى ورشاشات عيار 5ر14 مم وقناصات فال غربية الصنع وبنادق حربية وقنابل يدوية إسرائيلية الصنع وكميات كبيرة من الذخيرة المتنوعة.

وعثرت الجهات المختصة خلال الفترة الماضية أثناء تمشيطها القرى والبلدات بريف حمص الشمالي على مستودعات أسلحة وذخائر بعضها غربي وإسرائيلي الصنع وشبكات من الأنفاق كان الإرهابيون يستخدمونها للتنقل بين أوكارهم في المنطقة والتسلل للاعتداء على النقاط العسكرية والقرى والبلدات الآمنة.

وأعلنت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة في الـ 16 من أيار الماضي إعادة الأمن والاستقرار إلى 65 مدينة وبلدة وقرية بعد إرغام التنظيمات الإرهابية على تسليم أسلحتها الثقيلة والمتوسطة والخروج من ريفي حمص الشمالي وحماة الجنوبي.

العثور على كميات كبيرة من الأسلحة والذخيرة من مخلفات الإرهابيين في بلدة الحارة بريف درعا

الى ذلك عثرت الجهات المختصة خلال استكمال عمليات تأمين القرى والبلدات التي طهرها الجيش العربي السوري من الإرهاب على كميات كبيرة من الذخائر والأسلحة بعضها أمريكي وإسرائيلي المنشأ وعتاد لما يسمى منظمة “الخوذ البيضاء” وذلك في بلدة الحارة ومحيطها بريف درعا الشمالي الغربي.

وأفاد ضابط في الجهات المختصة في تصريح لمراسل سانا الحربي أن عناصر من الجهات المختصة وبناء على معلومات استخبارية دقيقة وبالتعاون مع عدد من أبناء المنطقة عثرت على مستودعين للتنظيمات الإرهابية في بلدة الحارة ومحيط تل الحارة على عمق ما بين 8 و 12 مترا تحت سطح الأرض كان الإرهابيون يخبئون فيها قبل اندحارهم كميات كبيرة من الذخائر والأسلحة الفردية والرشاشات المتوسطة والثقيلة والصواريخ المضادة للدروع والقواذف المتنوعة.

وبين الضابط أنه من بين المضبوطات ذخائر للبنادق الآلية والرشاشات وقذائف دبابات وقواذف ار بي جي مع حشواتها وقنابل يدوية وألغام ورشاش مضاد للطيران عيار 23 مم وصواريخ مضادة للدروع أمريكية وإسرائيلية المنشأ.

وأضاف إن أحد المستودعات كان يضم عتادا تابعا لما يسمى تنظيم “الخوذ البيضاء” يحتوي أقنعة وسترات واقية ضد الغازات السامة والأسلحة الكيميائية وأجهزة اتصال فضائية لافتا إلى أنه تمت مصادرة موجودات المستودعين والتحريز عليها واحضارها إلى مستودعات خاصة بالجهات المختصة وتنظيم اللوائح الدقيقة بها ليصار إلى التعامل معها حسب الأصول ومقتضيات واقع المضبوطات وحالتها الفنية.

وتواصل وحدات الهندسة في الجيش العربي السوري بالتعاون مع الجهات المختصة أعمال تأمين المناطق التي أعاد إليها الجيش العربي السوري الأمن والأمان عبر تمشيط القرى والبلدات والمزارع في ريف درعا لرفع المفخخات والألغام من مخلفات الإرهابيين ومصادرة الأسلحة والذخائر التي خبأها الإرهابيون في الأوكار والمستودعات.
 

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث