ثورة أون لاين: واصلت وحدات من الجيش العربي السوري عملياتها العسكرية ضد ما تبقى من بؤر المجموعات الإرهابية في حي الحجر الأسود بالتزامن مع تكثيف سلاحي المدفعية والجو ضرباتهما الدقيقة على تحصيناتهم وسط حالة من التخبط والفرار بين أفرادها.

وأفاد مراسل سانا الحربي من جنوب دمشق بأن سلاحي الجو والمدفعية في الجيش العربي السوري نفذا رمايات وضربات دقيقة دمرا خلالها تحصينات وأوكارا للتنظيمات الإرهابية على الجهة الشمالية لحي الحجر الأسود.

ولفت المراسل إلى أن وحدات الجيش تطوق الارهابيين فيما تبقى من مساحة شمال الحي وتنفذ تكتيكات قتالية فرضتها طبيعة المنطقة التي تتميز بكثافة أحيائها وضيق مساحات المناورة مبينا أن خبرة المقاتل العربي السوري التي اكتسبها خلال حربه على الإرهاب تظهر بوضوح من خلال تضييق الخناق على الإرهابيين وقطع طرق إمدادهم وتعطيل معظم محاولاتهم للم صفوفهم المنهارة تحت ضربات الجيش.

وتنفذ وحدات الجيش منذ عدة أيام عملية عسكرية لإنهاء الوجود الإرهابي من جنوب دمشق تمكنت خلالها من السيطرة على أحياء الماذنية والقدم والعسالي والجورة وتقطيع أوصال الإرهابيين وخطوط امدادهم وتحرير معظم حي الحجر الأسود وقطع تواصلهم من شمال الحي باتجاه مخيم اليرموك بالتوازي مع إخراج الإرهابيين غير الراغبين بالتسوية من بلدات يلدا وببيلا وبيت سحم إلى شمال سورية.

 

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث