ثورة أون لاين:

صعدت قوات النظام التركي ومرتزقته عدوانها على الأحياء السكنية ومنازل المواطنين في منطقة عفرين والقرى المحيطة بها ما تسبب باستشهاد امرأة وإلحاق دمار كبير وأضرار مادية بالممتلكات والبنى التحتية.

وأفادت مصادر أهلية لـ سانا بأن قوات النظام التركي ومرتزقته من المجموعات الإرهابية نفذت قصفاً عنيفاً على منازل الأهالي ومزارعهم في قرى بنواحي راجو وبلبل وشران وجنديرس وميدانكي أدى إلى دمار كبير في البنى التحتية والمرافق العامة وممتلكات ومزارع المواطنين إضافة إلى عدم تمكنهم من تامين احتياجاتهم اليومية الامر الذي ينذر بحدوث كارثة إنسانية.

وأشارت المصادر إلى أن العدوان التركي على منطقة شيخ الحديد تسبب باستشهاد امرأة تبلغ من العمر 60 عاماً وتدمير عدد من المنازل.

وارتكبت قوات النظام التركي أمس مجزرة في قرية حجيلة التابعة لناحية جنديرس أسفرت عن استشهاد 8 مدنيين وإصابة 12 آخرين بجروح معظمهم من النساء والأطفال.

وتسبب العدوان التركى المتواصل على منطقة عفرين منذ الـ20 من كانون الثاني الماضي باستشهاد وجرح مئات المدنيين وتهجير آلاف المدنيين من منازلهم إضافة إلى توقف التعليم فى مئات المدارس وتدمير البنى التحتية والخدمية ولا سيما الأفران ومحطات ضخ المياه وتحويل الكهرباء والأماكن الأثرية.

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث