آخر تحديث


General update: 24-01-2017 17:21

مراسيم وتشريعات

الافتتاحية

Editorial

بلا قيود

السابق التالي

استفتاء

هل تعتقد أن انتصارات الجيش في حلب ستعجل بهزيمة المشروع الإرهابي ضد سورية

نعم - 90.5%
لا - 9.5%
لاأعلم - 0%

أعلام سوريون

left ads2

كتاب الأسبوع

السابق التالي

باب مرصود

 

ثورة أون لاين :

وفاء وتقديرا لتضحيات الشهداء تم أمس الإعلان عن تأسيس جمعية "الوفاء لذوي الشهداء" في طرطوس وذلك بحضور فعاليات دينية واقتصادية وثقافية ورسمية إضافة إلى ناشطين إيطاليين ووفد من الجالية السورية في إيطاليا.

ولفتت رئيسة الجمعية منى ابراهيم إلى أن الجمعية تعمل على رعاية ذوي الشهداء والجرحى والمخطوفين نفسيا ومعنويا وماديا والتواصل بشكل دائم مع أهاليهم وتأمين احتياجاتهم الضرورية ورعاية المسنين من ذويهم صحيا ومعنويا وماديا ومتابعة أولاد الشهداء دراسيا والتواصل مع مدارسهم بشكل دائم.

وأشارت رئيسة الجمعية إلى أن الجمعية ستعمل على طرح المبادرات الداعمة لرفع مستوى أبناء الشهداء من جميع النواحي وعقد ندوات للتثقيف والتوعية إضافة إلى تأمين مشاريع تنموية صغيرة تساعد في زيادة دخل الاسرة وتأهيلهم مهنيا إضافة إلى العمل على استئجار منزل صغير لكل أسرة شهيد لا تملك منزلا.

من جهته قال رئيس وفد الجالية السورية في ايطاليا الدكتور جمال أبو عباس "نحن كسوريين مغتربين قررنا وصممنا أن نكون مع أهلنا ووطننا ونجدد عهد الوفاء والولاء للأم سورية رغم كل التحديات والضغوط لنبرهن للعالم أجمع أن أبناء سورية في بلاد الاغتراب سيدافعون عن وطنهم ضد أي عدوان لأننا نؤمن أننا على حق وأصحاب قضية عادلة".

من جهته أكد الدكتور عدي رمضان الناطق الرسمي باسم الجالية السورية في إيطاليا ولجنة الصداقة السورية الإيطالية والجبهة الأوروبية لنصرة سورية أن الوفد جاء في هذه الأوقات العصيبة وسط الضغوطات ليؤكد وقوفه في الخندق الأمامي مع الشعب السوري مشيرا إلى أن سورية تمثل بموقفها وصمودها وتضحيات أبنائها ودماء شهدائها تطلعات كل رجل حر شريف لافتا إلى أن هناك آلاف الشباب الإيطاليين جاهزون للتطوع إلى جانب أخوتهم في سورية للدفاع عنها.

من جهته قال مغني الأوبرا الايطالي جوفاليزي "لي الشرف أن أكون معكم أقف منحنيا أمام عظمة شهدائكم الذين تروي دماؤهم أرض سورية" مشيرا إلى كذب الادعاءات الأمريكية باستخدام سورية للأسلحة الكيميائية.

وأضاف أن "سورية هي المثل الأعلى لكل من في هذا العالم" ولذلك يريدون القضاء عليها للاستيلاء على مقدراتها وخيراتها "لأنها مهد الحضارات وتحتضن جميع الطوائف والديانات منذ آلاف السنين".

من جهته نوه المحافظ نزار اسماعيل موسى بالجهود التي بذلها القائمون على الجمعية والجالية السورية في إيطاليا وكل الجاليات السورية في المغتربات على ما يقدمونه من دعم معنوي ومادي لأبناء وطنهم.

وتم خلال الفعالية التي حضرها أمين فرع حزب البعث العربي الاشتراكي حسن شعبان وأعضاء المكتب التنفيذي ومفتي طرطوس وأعضاء في مجلس الشعب عن المحافظة تكريم الطلبة المتفوقين من أبناء وذوي شهداء وجرحى الجيش العربي السوري.

المصدر : سانا

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث

هذا علمي

خطاب القسم

كلمة الثورة أون لاين

ورد الآن

فوق الطاولة

مواقع صديقة

facebook-twitter

 

 

صحتك بالدنيا