ثورة أون لاين- رولا عيسى:

أكّد مدير عام مؤسسة تجارة وتصنيع الحبوب المهندس يوسف قاسم في حديث للثورة أن المراكز التابعة للمؤسسة باشرت باستلام محصول القمح عبر 35مركزاً موزعاً في مختلف المحافظات

بعد أن تم اتخاذ جميع الإجراءات اللازمة والمتعلقة باستلام موسم القمح من الفلاحين وأن الدفعة النقدية الأولى من أصل 100مليار ليرة سورية خصصتها الحكومة لعمليات الشراء باتت ضمن سيولة المؤسسة والبالغة 10مليارات ليرة.‏‏

‏‏

قاسم بيّن أنه بناءً على توجيه من رئاسة مجلس الوزراء تمّ تشكيل لجنة مركزية يرأسها وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك ولجان فرعية في المحافظات يرأسها المحافظ وفي كل مركز رئيس للمركز ومندوب عن اتحاد الفلاحين ومندوبون عن الجهات المعنية في المحافظة وذلك لمتابعة تفاصيل عمليات التسليم والتوريد من قبل المزارعين إلى المراكز و العمل لمعالجة أي مشكلة تعترض الفلاحين أثناء قيامهم في عمليات تسليم محصولهم ورفعها إلى اللجنة المركزية في حال لزم الأمر.‏‏

وكر أن جميع مستلزمات التخزين باتت مؤمنة من أكياس خيش ورقائق ومواد تعقيم وغيرها من المستلزمات حيث تم تحديد سعر كيلو القمح درجة أولى بـ 175ليرة والثاني بسعر اقل بـ1% للكيلو و الثالث اقل بـ1% و الرابع حسب المواصفة على ألّا يقل سعر الكيلو ضمن المواصفات المحددة عن 132.4ليرة وأن تكون الكمية الموردة مرفقة بشهادة منشأ صادرة عن وزارة الزراعة ومديرياتها في المحافظات.‏‏

وأوضح قاسم أنه تم العمل على تجهيز كل المراكز فنياً ومخبرياً وهناك فريق فني متواجد بكل مركز حيث تم اعتماد مهندسين زراعيين حصراً لأعمال الشراء ومتابعة المواصفات مع شهادة المنشأ وحدد سعر كيس الخيش بـ 650ليرة للكيس مشيراً إلى أن الجولات مستمرة من قبل اللجان المشكلة المركزية والفرعية للمتابعة عن كثب و الوقوف على أي خلل يعترض عمليات التسليم.‏‏

هذا وأكدت مؤسسة الحبوب على الفلاحين وجوب تسليم محاصيلهم بالسرعة الكلية وعدم اللجوء للتخزين وأنها مستعدة لاستلام كل ما يعرض عليها من أقماح دون أي تأخير وصرف المستحقات خلال 3أيام من تاريخ الاستلام كما أن أبوابها مفتوحة لحل أي مشكلة تعترضهم أثناء التسليم.‏‏

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث